تحطم طائرة ركاب روسية كانت متجهة إلى سوريا

قالت وزارة الدفاع الروسية صباح اليوم الأحد، إنها عثرت على أجزاء من حطام طائرة ركاب من طراز "تو-154" تابعة لها  في مياه البحر الأسود كانت تقل على متنها 92 شخصا. وأوضح المكتب الإعلامي التابع لوزارة الدفاع، أنه ت

قالت وزارة الدفاع الروسية صباح اليوم الأحد، إنها عثرت على أجزاء من حطام طائرة ركاب من طراز "تو-154" تابعة لها  في مياه البحر الأسود كانت تقل على متنها 92 شخصا.

وأوضح المكتب الإعلامي التابع لوزارة الدفاع، أنه تم العثور على أجزاء من هيكل الطائرة المنكوبة على عمق 50-70 مترا على بعد 1.5 كم عن سواحل منتجع "سوتشي" الروسي.

وأكد العثور على جثمان أحد ضحايا الكارثة في مياه البحر على بعد 6 كم من الشاطئ، مشيرًا إلى أن فرق الإنقاذ عثرت في المياه على بعد 5.5 كم عن الساحل على أمتعة يرجح أنها تابعة لركاب الطائرة المنكوبة.

ونقلت وكالة "إنترفاكس" عن مصدر في وزارة الطوارئ إن المعطيات الأولية تشير إلى أن تحطم الطائرة نجم عن مشكلة تقنية أثناء مرحلة الصعود لم يتمكن أفراد الطاقم من إصلاحها.

بدوره، أعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع أثناء مؤتمر صحفي، أن الطائرة كانت متجهة إلى قاعدة "حميميم" في سوريا وعلى متنها 68 موسيقيا من "فرقة ألكساندروف" و9 صحفيين من القنوات التلفزيونية "القناة الأولى" و"إن تي في" و"زفيزدا".

المصدر: روسيا اليوم

الملخص:

قالت وزارة الدفاع الروسية صباح اليوم الأحد، إنها عثرت على أجزاء من حطام طائرة ركاب من طراز "تو-154" تابعة لها  في مياه البحر الأسود كانت تقل على متنها 92 شخصا. وأوضح المكتب الإعلامي التابع لوزارة الدفاع، أنه ت

أخبار ذات صلة