شحادة: ليس هناك أي مبرر لسحب مصر مشروع قرار وقف الاستيطان

قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية جميل شحادة، إنه ليس هناك أي مبرر لتأجيل مصر مسودة قرار في مجلس الأمن الدولي تطالب بوقف بناء المستوطنات في الضفة الغربية والقدس المحتلة.

قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية جميل شحادة، إنه ليس هناك أي مبرر لسحب مصر مسودة قرار في مجلس الأمن الدولي تطالب بوقف بناء المستوطنات في الضفة الغربية والقدس المحتلة.

وأكد شحادة في تصريح خاص "للوطنية" مساء الجمعة، أن الأمر ليس سهلا ويحتاج لوقفة جادة للتأكد منه ومعرفة الأسباب والدوافع وراء ذلك، وفق قوله.

وأوضح أنه لا يملك أي معلومات خاصة بهذا الشأن.

كان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وجه مساء أمس، إلى بعثة بلاده لدى الأمم المتحدة بتأجيل تصويت مجلس الأمن على مسودة قرار تطالب بوقف بناء المستوطنات الإسرائيلية.

وقالت وكالة "رويترز" إن دبلوماسي غربي قال إنه "كان من المقرر الليلة أن يكون هناك تصويت على مشروع القرار المصري في مجلس الأمن الدولي".

وسيطالب القرار "إسرائيل" بوقف فوري وكامل لجميع أنشطة الاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة بما فيها "القدس الشرقية".

وحثت "إسرائيل" الولايات المتحدة الخميس على استخدام حق النقض "الفيتو" لإسقاط مشروع قرار في مجلس الأمن الدولي يدعو إلى وقف فوري لبناء المستوطنات على الأراض المحتلة بالضفة الغربية.

المصدر: خاص- الوطنية

الملخص:

قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية جميل شحادة، إنه ليس هناك أي مبرر لتأجيل مصر مسودة قرار في مجلس الأمن الدولي تطالب بوقف بناء المستوطنات في الضفة الغربية والقدس المحتلة.

أخبار ذات صلة