ليبرمان حول الزواري: إسرائيل تفعل ما يجب القيام به

تاريخ النشر : أخر تحديث : 2017-04-07 18:14:53

ليبرمان حول الزواري: إسرائيل تفعل ما يجب القيام به

أكد وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان أنه إذا ما قتل شخص في دولة تونس فمن المفترض ألا يكون هذا الشخص نصيرًا للسلام، في إشارة إلى اغتيال الطيار التونسي محمد الزواري الذي ينتمي لكتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس.

أكد وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان أنه إذا ما قتل شخص في دولة تونس فمن المفترض ألا يكون هذا الشخص نصيرًا للسلام، في إشارة إلى اغتيال الطيار التونسي محمد الزواري الذي ينتمي لكتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس.

وقال ليبرمان خلال مؤتمر نقابة المحامين الذي عقد في تل أبيب أمس الثلاثاء، إن "إسرائيل تفعل ما يجب القيام به لمصالحها".

وكانت وزارة الداخلية التونسية أعلنت عن اعتقال عدة أشخاص في إطار التحقيقات في عملية اغتيال الزواري، فيما ذكرت وسائل إعلام محلية تونسية أن بينهم أشخاص يحملون جنسية أجنبية.

كانت حركة حماس اتهمت إسرائيل باغتيال الزواري ووصفته بأنه أحد خبرائها في شؤون الطيران وقالت كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحماس إن محمد الزواري الذي اغتيل رمياً بالرصاص قرب مدينة صفاقس.

واغتيل الطيار التونسي محمد الزواري منتصف شهر ديسمبر كانون الأول الجاري، حيث تعرض إلى طلقات نارية مباشرة في رأسه.

المصدر: الوطنية

الملخص:
أكد وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان أنه إذا ما قتل شخص في دولة تونس فمن المفترض ألا يكون هذا الشخص نصيرًا للسلام، في إشارة إلى اغتيال الطيار التونسي محمد الزواري الذي ينتمي لكتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس.

أكد وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان أنه إذا ما قتل شخص في دولة تونس فمن المفترض ألا يكون هذا الشخص نصيرًا للسلام، في إشارة إلى اغتيال الطيار التونسي محمد الزواري الذي ينتمي لكتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس.

أخبار ذات صلة