خروج أكثر من 1000 شخص في عملية إجلاء جديدة بحلب

تاريخ النشر : أخر تحديث : 2017-04-05 00:31:24

خروج أكثر من 1000 شخص في عملية إجلاء جديدة بحلب

استؤنفت عمليات الإجلاء في مدينة حلب السورية مع خروج أكثر من ألف شخص من آخر جيب تحت سيطرة الفصائل المعارضة في المدينة اليوم الاثنين، بعد تأخير استمر ساعات. وقال

استؤنفت عمليات الإجلاء في مدينة حلب السورية مع خروج أكثر من ألف شخص من آخر جيب تحت سيطرة الفصائل المعارضة في المدينة اليوم الاثنين، بعد تأخير استمر ساعات.

وقال رئيس وحدة الأطباء والمتطوعين الذين ينسقون عملية الإجلاء أحمد الدبيس: "الآن وصل 20 باصاً محملة بأهلنا من حلب" إلى غرب المدينة، مشيراً إلى أنه "يوجد ما بين 1200 و1300 شخص هنا".

بدوره، أوضح مسؤول من الأمم المتحدة والمرصد السوري لحقوق الإنسان أن عشرات الحافلات التي تقل من جرى إجلاؤهم من آخر منطقة واقعة تحت سيطرة المعارضة في حلب توجهت إلى مناطق تابعة للمعارضة في الريف خارج المدينة في وقت مبكر من صباح الاثنين.

وبين مسؤول الأمم المتحدة أن 50 حافلة وعربتي إسعاف غادرت المنطقة الواقعة تحت سيطرة المعارضة، في حين قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، ومقره بريطانيا، إن عدد الحافلات المغادرة بلغ 65 حافلة تقل نحو 3500 شخص، بحسب ما نشرته قناة العربية.

المصدر: قناة العربية

الملخص:
استؤنفت عمليات الإجلاء في مدينة حلب السورية مع خروج أكثر من ألف شخص من آخر جيب تحت سيطرة الفصائل المعارضة في المدينة اليوم الاثنين، بعد تأخير استمر ساعات. وقال

استؤنفت عمليات الإجلاء في مدينة حلب السورية مع خروج أكثر من ألف شخص من آخر جيب تحت سيطرة الفصائل المعارضة في المدينة اليوم الاثنين، بعد تأخير استمر ساعات. وقال

أخبار ذات صلة