تشييع جثمان الشهيد الريماوي غرب رام الله

شيع مئات المواطنين، ظهر الأحد، جثمان الشهيد الشاب أحمد حازم الريماوي "17 عامًا"، إلى مثواه الأخير في مقبرة بلدته بيت ريما شمال غرب رام الله وسط الضفة الغربية. وانطلق موكب التشييع من منزل عائلة الشهيد، حيث ألقت عليه

شيع مئات المواطنين، ظهر الأحد، جثمان الشهيد الشاب أحمد حازم الريماوي "17 عامًا"، إلى مثواه الأخير في مقبرة بلدته بيت ريما شمال غرب رام الله وسط الضفة الغربية.

وانطلق موكب التشييع من منزل عائلة الشهيد، حيث ألقت عليه عائلته نظرة الوداع قبل أن ينقل الجثمان إلى مسجد البلدة للصلاة عليه قبل مواراته الثرى.

وردد المشيعون الهتافات الداعية إلى الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام، كما طالبوا المجتمع الدولي بالتدخل للجم الاعتداءات الإسرائيلية المتواصلة.

واستشهد الريماوي فجرا، فيما أصيب شاب آخر برصاص قوات الاحتلال الاسرائيلي التي اقتحمت البلدة بعدة آليات عسكرية، الأمر الذي أدى إلى اندلاع مواجهات.



4

5

3

2

1

 

المصدر: الوطنية

الملخص:

شيع مئات المواطنين، ظهر الأحد، جثمان الشهيد الشاب أحمد حازم الريماوي "17 عامًا"، إلى مثواه الأخير في مقبرة بلدته بيت ريما شمال غرب رام الله وسط الضفة الغربية. وانطلق موكب التشييع من منزل عائلة الشهيد، حيث ألقت عليه

أخبار ذات صلة