الرئيس: المؤتمر السابع تكلل بالنجاح وأظهر الديمقراطية

أكد الرئيس محمود عباس أن المؤتمر السابع لحركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" تكلل بالنجاح وأظهر النموذج للممارسة الديمقراطية، مشددًا أن لا أحد يملي على فتح شيئا، وكلنا رؤوس يابسة.

أكد الرئيس محمود عباس أن المؤتمر السابع لحركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" تكلل بالنجاح وأظهر النموذج للممارسة الديمقراطية، مشددًا أن لا أحد يملي على فتح شيئا، وكلنا رؤوس يابسة.

وقال الرئيس عباس خلال الجلسة الختامية لمؤتمر فتح السابع مساء الأحد: أعاهدكم ببذل كل طاقتي لأكون عند حسن ظنكم، ظن المؤتمر والشعب فقط.

وأضاف: لقد كان الغائبون عن هذه القاعة هم الأكثر حضوراً بيننا وهم يتابعون بعقولهم سير أعمال المؤتمر، مهديًا "نجاح أعمال مؤتمرنا إلى روح أبي عمار وأرواح رفاقه وجميع الشهداء".

وأشار إلى أن: نجاح المؤتمر هو انتصار لفلسطين وشعبها، والشكر على الثقة الغالية التي حملوني إياها بانتخابي رئيسا لحركتنا الرائدة، قائلًا: سنعمل جميعا من رأس الهرم حتى أسفل السلم الاجتماعي، والدولة المستقلة وعاصمتها القدس قادمة لا محالة.

وشدد أن تمكين الشباب ليس مجرد شعار بل هو متطلب وضمانة لا يمكن تجاوزها لضمان استمرار فتح، مشيرًا إلى أن "ما أنجز خلال المؤتمر هو الجهاد الأصغر وأمامنا مهمة الجهاد الأكبر".

المصدر: الوطنية

الملخص:

أكد الرئيس محمود عباس أن المؤتمر السابع لحركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" تكلل بالنجاح وأظهر النموذج للممارسة الديمقراطية، مشددًا أن لا أحد يملي على فتح شيئا، وكلنا رؤوس يابسة.

أخبار ذات صلة