إسرائيل تتخبط وتتهم الفلسطينيين والعرب بـ "التحريض" على الحرائق

تاريخ النشر : أخر تحديث : 2017-04-06 18:33:41

إسرائيل تتخبط وتتهم الفلسطينيين والعرب بـ التحريض على الحرائق

قال الناطق باسم الحكومة الإسرائيلية أوفير جندلمان، إن هنالك فرق بين المساعدة التي قدمتها السلطة الفلسطينية لإسرائيل، ورد فعل الشارع الفلسطيني من الحرائق  التي أسماها المفتعلة.

قال الناطق باسم الحكومة الإسرائيلية أوفير جندلمان، إن هنالك فرق بين المساعدة التي قدمتها السلطة الفلسطينية لإسرائيل، ورد فعل الشارع الفلسطيني من الحرائق  التي أسماها المفتعلة.

وذكر جندلمان على قناة "بي بي سي عربي" الجمعة، أن إسرائيل تعلم جدًا بوجود تحريض على إضرام المزيد من النيران، حيث ادعى أن الفلسطينيين والعرب هم من يقومون بذلك على مواقع التواصل الإجتماعي.

واعتبر أن التحريض دليلا على كراهية الفلسطينيين والعرب لإسرائيل ورفضهم للسلام، موضحًا أن اشعال الحرائق هي على خلفية قومية، وأن التحقيقات في هذه القضية لا تزال جارية للوصول للفاعل".

وتابع:" أن الخلفية واضحة وتعني أن معظم الحرائق عمليات إرهابية، ونحن نعلم أن في جميع مناطق السلطة الفلسطينية وفي أنحاء العالم العربي كان هنالك ترحيبا كبيرًا جدًا بهذه الحرائق، وهم يتمنون كانوا حرق جميع مواطني إسرائيل"، بحسب ادعائه .

وأشار الناطق باسم الحكومة الإسرائيلية إلى اعتقال 12 مشتبها في إضرام النيران.

المصدر: الوطنية

الملخص:
قال الناطق باسم الحكومة الإسرائيلية أوفير جندلمان، إن هنالك فرق بين المساعدة التي قدمتها السلطة الفلسطينية لإسرائيل، ورد فعل الشارع الفلسطيني من الحرائق  التي أسماها المفتعلة.

قال الناطق باسم الحكومة الإسرائيلية أوفير جندلمان، إن هنالك فرق بين المساعدة التي قدمتها السلطة الفلسطينية لإسرائيل، ورد فعل الشارع الفلسطيني من الحرائق  التي أسماها المفتعلة.

أخبار ذات صلة