محكمة النقض تحدد مصير مرسي بقضية التخابر مع "حماس"

تاريخ النشر : أخر تحديث : 2017-09-28 20:38:59

محكمة النقض تحدد مصير مرسي بقضية التخابر مع حماس

قضت محكمة النقض في مصر بإلغاء أحكام الإعدام والمؤبد بحق الرئيس المعزول محمد مرسى و21 آخرين في قضية التخابر مع حركة حماس، وقررت إعادة المحاكمة. كانت محكمة جنايا

قضت محكمة النقض في مصر بإلغاء أحكام الإعدام والمؤبد بحق الرئيس المعزول محمد مرسى و21 آخرين في قضية التخابر مع حركة حماس، وقررت إعادة المحاكمة.

كانت محكمة جنايات القاهرة أصدرت في 16 يونيو 2015 حكمًا بإعدام خيرت الشاطر، ومحمد البلتاجى، وأحمد عبد العاطى، بينما عاقبت بالسجن المؤبد محمد مرسى، ومحمد بديع، و16 قياديًا، والسجن 7 سنوات للمتهمين محمد رفاعة الطهطاوى، وأسعد الشيخة، بحسب موقع "اليوم السابع المصري".

وتدور وقائع القضية وفقا للتحقيقات بين أعوام 2005 حتى 2013، متمثلة في تورط أعضاء مكتب الإرشاد بجماعة الإخوان، وأعضاء مجلس الشعب السابقين التابعين للجماعة، بارتكاب التخابر مع التنظيم الدولي، وحركة حماس، والحرس الثوري الإيراني، وحزب الله، والتحالف مع جماعات تكفيرية في سيناء، لتنفيذ مخطط إسقاط النظام المصري آنذاك – نظام مبارك – والاستيلاء على السلطة بالقوة.

 

المصدر: الوطنية

الملخص:
قضت محكمة النقض في مصر بإلغاء أحكام الإعدام والمؤبد بحق الرئيس المعزول محمد مرسى و21 آخرين في قضية التخابر مع حركة حماس، وقررت إعادة المحاكمة. كانت محكمة جنايا

قضت محكمة النقض في مصر بإلغاء أحكام الإعدام والمؤبد بحق الرئيس المعزول محمد مرسى و21 آخرين في قضية التخابر مع حركة حماس، وقررت إعادة المحاكمة. كانت محكمة جنايا

أخبار ذات صلة