الرئيس: سنظل متمسكين بثوابتنا وندافع عن مقدساتنا

افتتح الرئيس محمود عباس مساء الأربعاء، متحف الشهيد الراحل ياسر عرفات في مدينة رام الله، بحضور أمين عام جامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط. وقال الرئيس في كلمته

افتتح الرئيس محمود عباس مساء الأربعاء، متحف الشهيد الراحل ياسر عرفات في مدينة رام الله، بحضور أمين عام جامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط.

وقال الرئيس في كلمته إن متحف الشهيد الرمز ياسر عرفات أصبح حقيقة مجسدة، يحافظ على إرث نضالي كفاحي لرجل عظيم.

وأضاف أن هذا المتحف سيبقى، بما يحتويه من متعلقات الشهيد عرفات، شاهداً على الوفاء، وهديةً ونبراساً لأجيالنا القادمة، لتتعرف من خلاله على تاريخ واحد من أعظم رجالات فلسطين والعالم في القرنين العشرين والحادي والعشرين، وفق قوله.

وشدد على أننا سنظل متمسكين بثوابتنا الوطنية التي أرساها المجلس الوطني الفلسطيني في دورة إعلان الاستقلال عام 1988، ندافع عن حقوق شعبنا ومقدساتنا، ونراكم الإنجازات على طريق قيام دولة فلسطين وعاصمتها القدس الشرقية"، كما قال.

من جهته، قال أبو الغيط: "ليس بعيدا عن هنا عاش الرئيس عرفات، محاصرا في غرفته لمدة ثلاث سنوات، قضاها هذا المقاتل النبيل رافضا أن يستسلم عارفا أن القهر لا يرتب شرعية، مؤمنا أن التاريخ سيقول كلمته يوما ما".

وتابع: "مررت على الغرفة التي شهدت هذا الصمود الأسطوري، الجدران لم يبق فيها موضع إلا وشهد على الرصاص، التفاصيل التي تروي سيرة بطل عربي نادر المثال، هذه التفاصيل والمقتنيات التي نجح المتحف في جمعها لا تروي قصة رجل فقط وإنما تاريخ بلد، نتتبع تاريخ الوطن في مسيرة الرجل، الوطن الذي عاش ومات من أجله".

وذكر أبو الغيط أن بإمكان الاحتلال نزع الأرض وأن يهدم البيوت، ولكن ليس بإمكانه مصادرة الذكرى أو محو المسيرة أو قتل القصة والحكاية، لأن المتحف لا يبكي على الأطلال بل يحتفي بالذكرى وينطلق بها للمستقبل.

وأضاف "الرئيس أبو مازن الذي حمل العبء الثقيل، حمل الراية بأمانة وشرف وتجرد، لقد تابعت أداءك وأنت تسعى لتحقيق تسوية".

وأكد أبو الغيط أن القضية التي عاش عرفات من أجلها لن تموت، هذا الحلم العظيم لن يموت، والمتحف يحمل رسالة للعالم بوجود هذا الشعب، وقريبا جدا سيعيش الأبناء بوطن حر ومستقل لا يعرف نقاط التفتيش والجدران لا مكان فيه للاعتقال والمداهمات والحصار والعزل، وساعتها سيذكر كل طفل أن عرفات ورفاقه هم من جعلوا هذا اليوم قريبا وحقيقة، بحسب قوله.

وشارك في حفل الافتتاح: الأمين العام لجامعة الدول العربية السابق نبيل العربي، ورئيس وزراء الأردن الاسبق عبد السلام المجالي، وزير الاعلام الأردني الأسبق صالح القلاب، والوزير السابق في الحكومة التونسية الهادي البكوش، ومصمم متحف ياسر عرفات حسين الشابوري، والأمين العام السابق في الحكومة التونسية الصادق فيالة، ووزير الدولة الهندي ام جي اكبر، وشنمايا جارديخا وهو صديق دبلوماسي هندي  للرئيس الراحل عرفات.

كما حضر حفل الافتتاح: رئيس الوزراء رامي الحمد الله، وأمين عام الرئاسة الطيب عبد الرحيم، وأعضاء من اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، والمركزية لحركة "فتح"، وعدد من الوزراء واعضاء المجلس التشريعي، وشخصيات عامة.



39_46_19_9_11_20161

39_46_19_9_11_20164 (1)

39_46_19_9_11_20165

39_46_19_9_11_20163

المصدر: الوطنية

الملخص:

افتتح الرئيس محمود عباس مساء الأربعاء، متحف الشهيد الراحل ياسر عرفات في مدينة رام الله، بحضور أمين عام جامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط. وقال الرئيس في كلمته

أخبار ذات صلة