روسيا تؤكد التزامها بهدنة حلب طالما التزمت المعارضة بها

أكدت روسيا أنها ستوقف غاراتها في مدينة حلب السورية، التزاما بالهدنة المعلنة، مشترطة في المقابل عدم شن مسلحي المعارضة لأي هجمات.

أكدت روسيا أنها ستوقف غاراتها في مدينة حلب السورية، التزاما بالهدنة المعلنة، مشترطة في المقابل عدم شن مسلحي المعارضة لأي هجمات.

وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف إن الرئيس الروسي يعتبر أن عدم تنفيذ القوات الجوية الروسية لغارات على شرق حلب، أمرا منطقيا طالما لم يبدأ المسلحون عمليات قتالية"، وفق ما ذكرت وكالة رويترز.

يأتي هذا في الوقت الذي يستمر فيه القصف السوري على مناطق في ريف حلب، إذ ذكرت مصادر طبية أن 32 مدنيا أصيبوا بحالات اختناق، من جراء قصف الجيش السوري لبلدة خان العسل في ريف حلب الغربي ببراميل تحوي غاز الكلور.

ووصلت عشرات الحالات للمشافي الميدانية مصابة بضيق في التنفس واحمرار في العينين نتيجة غاز الكلور السام.

وتتزامن هذه الأحداث الميدانية مع انطلاق "معركة الرقة" التي تشنها ميليشيات سوريا الديمقراطية، بدعم أميركي.

وقالت مصادر إن ميليشيات سوريا الديمقراطية تتحرك نحو الرقة من محورين، بالتنسيق مع قوات التحالف الدولي الذي يوفر غطاء جويا للمقاتلين على الأرض.

وأوضحت "سوريا الديمقراطية" أن 30 ألف مقاتل، يشاركون في العملية، التي  تهدف لحصار الرقة وبالتالي عزل "داعش الرقة" عن "داعش الموصل".

المصدر: الوطنية

الملخص:

أكدت روسيا أنها ستوقف غاراتها في مدينة حلب السورية، التزاما بالهدنة المعلنة، مشترطة في المقابل عدم شن مسلحي المعارضة لأي هجمات.

أخبار ذات صلة