حملات 

 

وأثار المقلب غضب متابعى السوشيال ميديا، بعدما تسبب فى ذعر الطفلة "إيلين" وانهيارها ودخولها فى نوبة من البكاء، لما قامت به أمها "زينب" من تغيير هيئتها بالمكياج الأسود ووضعها لشعر مستعار.


وحاولت الأم فى المقلب اللعب مع طفلتها ومحاولة احتضانها بعد تغيير ملامحها، ناتجا عن ذلك الفعل ذعر الطفلة وبكائها.


وبدأ انتشار الفيديو عبر السوشيال ميديا وتوجيه الانتقادات ضد تصرف الوالدين، طلب النشطاء ضرورة عقاب الأب والأم لاستغلال طفلتهم فى صنع محتوى مفزع لطفلة بغرض جمع "الإعجابات" وزيادة نسب المشاهدة.

وذكرت مصادر أن المجلس القومى للطفولة والأمومة تقدم ببلاغين لـ النائب العام، بناء على الشكاوى الذى وردته من المواطنين حول الواقعة على الخط الساخن موجهين لهم اتهامات عدة، وهم فى انتظار قرار النيابة العامة لاتخاذ إجراء ضد الزوجين.

المصدر : وكالات