أصيب ثلاثة مواطنين بالقنابل الاسفنجية، والعشرات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، جراء قمع الاحتلال لمسيرة كفر قدوم الأسبوعية، المناهضة للاستيطان والمطالبة بفتح شارع القرية المغلق منذ 16 عاما.

وأفاد مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال حاولت اقتحام القرية تزامنا مع انطلاق المسيرة بعد صلاة الجمعة، وأغرقت منازل المواطنين بقنابل الغاز المسيل للدموع، ما أدى لإصابة العشرات بحالات اختناق.

وأضافت أن مواجهات اندلعت مع المواطنين الذين تصدوا لمحاولة اقتحام القرية، ما أدى لإصابة ثلاثة متظاهرين بينهم ناشط إسرائيلي بالقنابل الاسفنجية بشكل مباشر، نقلوا على أثرها إلى المستشفى.

وأشارت إلى أن المسيرة انطلقت بعد صلاة الجمعة بمشاركة المئات من أبناء البلدة الذين رددوا الشعارات الوطنية الداعية لتصعيد وتعميم المقاومة الشعبية ضد الاحتلال، إضافة إلى مشاركة عدد من المتضامنين الأجانب والنشطاء الإسرائيليين.

المصدر : الوطنية