آلاف المواطنين يؤدون الجمعة برحاب الأقصى

أدى آلاف المواطنين الفلسطينيين من القدس المحتلة وضواحيها وبلداتها، صلاة الجمعة برحاب المسجد الأقصى المبارك، وسط انتشار واسع لقوات الاحتلال في المدينة المقدسة، خاصة بلدتها القديمة ومحيطها.

أدى آلاف المواطنين الفلسطينيين من القدس المحتلة وضواحيها وبلداتها، صلاة الجمعة برحاب المسجد الأقصى المبارك، وسط انتشار واسع لقوات الاحتلال في المدينة المقدسة، خاصة بلدتها القديمة ومحيطها.

وتدفق المصلون على الأقصى منذ ساعات فجر اليوم، وانتشروا في باحات ومرافق المسجد المبارك، في حين شهدت أسواق القدس القديمة التاريخية قبل وعقب الصلاة حركة تجارية نشطة.

من جانبها، فرضت قوات الاحتلال إجراءات مشددة في مدينة القدس، وسيرت دوريات راجلة ومحمولة وخيالة في الشارع الممتد من باب العامود مرورا بشارع السلطان سليمان وباب الساهرة وحتى باب الأسباط، فيما نشرت دوريات راجلة في شوارع وطرقات وأسواق وحارات وأزقة القدس القديمة، ونصبت متاريس وحواجز عسكرية في شوارع المدينة وعلى بوابات المسجد الأقصى واحتجزت بطاقات عشرات الشبان خلال دخولهم إلى الأقصى للصلاة.

وألقى محمد سليم محمد علي خطبة الجمعة، وناشد المواطنين على المزيد من شد الرحال إلى الأقصى للذود عنه وإحباط مخططات الاحتلال وعصابات المستوطنين بحقه.

المصدر: الوطنية

الملخص:

أدى آلاف المواطنين الفلسطينيين من القدس المحتلة وضواحيها وبلداتها، صلاة الجمعة برحاب المسجد الأقصى المبارك، وسط انتشار واسع لقوات الاحتلال في المدينة المقدسة، خاصة بلدتها القديمة ومحيطها.

أخبار ذات صلة