السنوار قائداً لحماس في غزة والحية نائبًا له

نقلت شبكة التلفزيون العربي عن مصادر وصفتها بالموثوقة داخل حركة حماس اليوم الإثنين، أن الحركة انتخبت الأسير المحرر يحيى السنوار قائدًا لها في قطاع غزة، خلفاً لإسماعيل هنية.

نقلت شبكة التلفزيون العربي عن مصادر وصفتها بالموثوقة داخل حركة حماس اليوم الإثنين، أن الحركة انتخبت الأسير المحرر يحيى السنوار قائدًا لها في قطاع غزة، خلفاً لإسماعيل هنية.

كما نقلت قناة الجزيرة عن مصادر خاصة، إن حماس انتخبت السنوار مسؤولاً لها بغزة وخليل الحية نائبا له

وكانت حماس بدأت دون دعاية انتخابية أو إعلان عن أسماء المرشحين، وبصمت وسرية بعيدا عن أعين الإعلام والصحفيين، انتخاباتها لإختيار أعضاء جدد داخل فلسطين وخارجها.

اعتقل يحيى السنوار أول مرة عام 1982 لمدة 4 شهور اداري، وفي عام 1985 اعتقل لـ8 أشهر بتهمة تأسيس جهاز الأمن الخاص بحماس الذي عرف باسم "مجد"، وفي عام 1988 اعتقل إداريا، قبل أن ينقل للتحقيق مجددا ويتم الحكم عليه بالسجن 4 مؤبدات إلى أن أفرج عنه في "صفقة شاليط".

وبعد الإفراج عن يحيى، أصبح من أبرز قيادات الحركة في غزة وبات أحد أعضاء مكتبها السياسي إلى جانب صديقه في الأسر والخارج روحي مشتهى، وبات للرجلين دور كبير داخل مؤسسات الحركة.

ويحظى السنوار بقبول كبير في أوساط القيادتين العسكرية والسياسية لحركة حماس، حيث كان له دور كبير في التنسيق بين الجانبين السياسي والعسكري بحماس خلال الحرب الأخيرة بغزة.

ويعرف عن السنوار أنه ذو شخصية أمنية كبيرة ولا يظهر على العلن إلا نادراً جداً، كما أنه يمتلك شخصية وكاريزما كبيرة ومتشدد في مواقفه.



السنوار

المصدر: التلفزيون العربي

الملخص:

نقلت شبكة التلفزيون العربي عن مصادر وصفتها بالموثوقة داخل حركة حماس اليوم الإثنين، أن الحركة انتخبت الأسير المحرر يحيى السنوار قائدًا لها في قطاع غزة، خلفاً لإسماعيل هنية.

أخبار ذات صلة