الجهاد: واشنطن تلعب بالنار بنقل سفارتها إلى القدس

تاريخ النشر : أخر تحديث : 2017-04-04 18:20:53

الجهاد: واشنطن تلعب بالنار بنقل سفارتها إلى القدس

قال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خضر حبيب إن نقل السفارة الأمريكية إلى مدينة القدس هي لعب بالنار، وأن واشنطن ستكون أول الخاسرين.

قال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خضر حبيب إن نقل السفارة الأمريكية إلى مدينة القدس هي لعب بالنار، وأن واشنطن ستكون أول الخاسرين.

وأضاف حبيب، خلال خطبة الجمعة التي ألقاها أمام مقر الصليب الأحمرتضامناً مع الأسرى، "أن القدس وفلسطين لشعبنا وأمتنا العربية والإسلامية، والإسرائيليون غرباء عن هذه الأرض ولن يبقى لهم وجود عليها".

وتابع " نطلق صرخة مدوية لجميع العالم العربي والإسلامي أن ينهض من نومه، ويؤدي واجبه تجاه فلسطين ومسرى النبي محمد صل الله عليه وسلم، فماذا ستقولون غداً عند لقاء ربكم لتخليكم عن مسرى النبي؟".

ودعا حبيب، طرفي الانقسام الفلسطيني إلى تجسيد الوحدة والوقوف صفاً واحداً في مواجهة العدو الإسرائيلي ومخططاته العنصرية.

وأكد حبيب أن التواطؤ العربي والدولي وهرولة بعض الحكام للتطبيع مع العدو ومشاركة الاحتلال في جرائمه ضد شعبنا الفلسطيني هو من يشجع الاحتلال على مزيدٍ من الجرائم بحق شعبنا أينما وجد وبحق الحركة الأسيرة".

وتابع قوله: الهجمة ضد شعبنا تتصاعد وما جرى في قرية أم الحيران في النقب المحتل من تدمير وقتل لأبنائها يدفعنا لأن نكون يداً واحدة في مواجهة المحتل الذي لا يفرق بين أحد من أبناء شعبنا سواء في الداخل المحتل أو خارجه".

وشدد على أن المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة لن تتخلى عن أبناء شعبنا في قرية أم الحيران أو في الداخل المحتل فهذه معركة واحد ضد العدو الإسرائيلي.

المصدر: الوطنية

الملخص:
قال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خضر حبيب إن نقل السفارة الأمريكية إلى مدينة القدس هي لعب بالنار، وأن واشنطن ستكون أول الخاسرين.

قال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خضر حبيب إن نقل السفارة الأمريكية إلى مدينة القدس هي لعب بالنار، وأن واشنطن ستكون أول الخاسرين.

أخبار ذات صلة