5 أسرى قدامى يدخلون أعواماً جديد خلال يناير الحالي

قال نادي الأسير إن خمسة أسرى من القدامى الذين رفضت سلطات الاحتلال الإفراج عنهم في آذار 2014 يدخلون أعواما جديدة خلال شهر يناير الجاري.

قال نادي الأسير إن خمسة أسرى من القدامى الذين رفضت سلطات الاحتلال الإفراج عنهم في آذار 2014 يدخلون أعواما جديدة خلال شهر يناير الجاري.

وأوضح النادي في بيان صحافي أن أقدم الأسرى هم الأسيران كريم يوسف فضل يونس وماهر عبد اللطيف عبد القادر يونس، اللذان ينهيان عامهما الرابع والثلاثين في سجون الاحتلال الإسرائيلي ويدخلان عامهما الخامس والثلاثين.

وأضاف أن الأسير بشير عبد الله الخطيب "56 عاما" من مدينة الرملة دخل عامه الثلاثين في الأول من الشهر الجاري، وهو معتقل منذ العام 1988.

وتابع "دخل الأسيران محمود جميل حسن أبو سرور "47 عاما" وناصر حسن عبد الحميد أبو سرور "47 عاما" من مخيم عايدة في محافظة بيت لحم عامهما الخامس والعشرين في الأسر، علما بأنهما معتقلان منذ العام 1993.

وأكد أنه كان من المنتظر الإفراج عن الدفعة الرابعة والأخيرة من الأسرى القدامى والتي تضم ثلاثين أسيرا، اعتقلوا قبل توقيع اتفاق "أوسلو"، وذلك ضمن مسار المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية، إلّا أن سلطات الاحتلال نكثت بالاتفاقية ورفضت الإفراج عنهم.

يشار إلى أن قوات الاحتلال اعتقلت الأسير كريم "58 عاما" بتاريخ 6 كانون الثاني من العام 1983، فيما اعتقلت الأسير ماهر يونس "59 عاما" من أبناء عمومته في 13 من التاريخ ذاته، وهما من قرية عارة في المثلث الشمالي داخل أراضي عام 1948.

المصدر: الوطنية

الملخص:

قال نادي الأسير إن خمسة أسرى من القدامى الذين رفضت سلطات الاحتلال الإفراج عنهم في آذار 2014 يدخلون أعواما جديدة خلال شهر يناير الجاري.

أخبار ذات صلة