ترجيحات إسرائيلية بفتح تحقيق آخر مع نتنياهو نهاية الأسبوع

أكدت صحف إسرائيلية أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لم ينفِ حصوله على هدايا من رجال الأعمال الذين يرتبط بعلاقات صداقة معهم، لكنه ادعى أنه لا يوجد ما يمنع ذلك.

أكدت صحف إسرائيلية أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لم ينفِ حصوله على هدايا من رجال الأعمال الذين يرتبط بعلاقات صداقة معهم، لكنه ادعى أنه لا يوجد ما يمنع ذلك.

ورجحت الصحف الإسرائيلية الكبرى في أعدادها الصادرة صباح الأربعاء، أن يخضع نتنياهو لتحقيق آخر في نهاية الأسبوع الجاري بعد أن تم التحقيق معه، أمس الأول بشبهة تلقي رشاوي من رجال أعمال.

بدوره، قال نتنياهو بحسب ما نقلت صحيفة "هآرتس : " بعد سنوات طويلة من الملاحقة اليومية لي ولعائلتي، اتضح أنها لم تسفر عن شيء".

جاء ذلك تعقيبًا على الفحوصات التي لم تسفر عن شبهات جنائية، لكنه لم يتطرق إلى التحقيق الجاري ضده حاليًا.

وتوجه نواب حزب الليكود لنشر رسالة تدعي أن التحقيق ضد نتنياهو ينبع من دوافع سياسية ويهدف لإسقاط سلطة الحزب، حيث تكرر هذا التوجه في اللقاءات الإعلامية والبيانات الصادرة عن نواب الحزب.

وأدى هذا التوجه لرد استثنائي من قبل الشرطة على تصريحات رئيس لجنة الداخلية النائب دافيد مسلم، الذي هاجم رئيس قسم التحقيق ميني يتسحاقي، قائلا إنه "يجمع مواد ويبني ملفات ضد أعضاء الكنيست".

وأضاف مسلم في إشارة إلى حفل عيد الميلاد التسعين للرئيس الإسرائيلي الراحل شمعون بيرس: اعتقد إنه لو تم إقامة حفل عيد ميلاد لرئيس الحكومة بنيامين نتنياهو بـ 20 ألف دولار، لكان يتسحاقي سيصل مع أربع دوريات، وكما يبدو كان سيقيده من قدميه.

وفي وقت لاحق، كتب على صفحته في الفيسبوك إن رئيسا قسم التحقيق (موشي) مزراحي و(يوآب) سغلوبيتش انضما في السنوات الأخيرة إلى السياسة، أحدهما إلى حزب العمل والآخر ليوجد مستقبل.

وفي ردها عليه، أوضحت الشرطة أنها تعمل بدون مواربة، وقالت: " شرطة اسرائيل لا تبادر إلى التفتيش عن معلومات ضد منتخبي الجمهور (كل فحص بشأنهم يخضع لتوجيهات ومصادقة المستشار القانوني للحكومة).

المصدر: وكالات

الملخص:

أكدت صحف إسرائيلية أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لم ينفِ حصوله على هدايا من رجال الأعمال الذين يرتبط بعلاقات صداقة معهم، لكنه ادعى أنه لا يوجد ما يمنع ذلك.

أخبار ذات صلة