لأول مرة.. الكابينيت يناقش ملف الجنود الأسرى لدى حماس

تاريخ النشر : أخر تحديث : 2017-04-06 06:24:32

لأول مرة.. الكابينيت يناقش ملف الجنود الأسرى لدى حماس

شدد المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر لشؤون السياسة والأمن "الكابينيت" سياسات التضييق التي يمارها بعدم إعادة جثامين الشهداء منفذي العمليات التابعين لحركة حماس، ودفنهم في "مقابر الأرقام".

شدد المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر لشؤون السياسة والأمن "الكابينيت" سياسات التضييق التي يمارها بعدم إعادة جثامين الشهداء منفذي العمليات التابعين لحركة حماس، ودفنهم في "مقابر الأرقام".

وناقش الكابينيت في جلسته مساء الأحد، سبل استرجاع "جثث الجنود الإسرائيليين والمستوطنين المفقودين" الموجودين لدى حركة حماس في قطاع غزة، حيث صوت الأعضاء بالإجماع على خطة عمل من أجل الوصول لحل ينهي القضية.

ويرجح أن تحاول إسرائيل الضغط على حماس لعقد صفقة تشمل جثامين الشهداء من منفذي العمليات التي تحتجزها في ثلاجاتها، مقابل "جثث الجنود والمستوطنين الإسرائيليين" لدى حركة حماس في قطاع غزة.

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية أن الكابينيت بحث في اجتماع طارئ تبادلا للأسرى مع حركة حماس التي تحتجز جنديين إسرائيليين تقول تل أبيب إنهما قتلا.

وذكرت الإذاعة أن المجلس الوزاري المصغر عقد اجتماعا هو الأول من نوعه منذ عامين، لدارسة إعادة جثماني الجنديين الاسرائيليين هدار غولدن وأورون شاؤول المحتجزين لدى حماس منذ عام 2014 في قطاع غزة.

وكانت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس، نشرت السبت فيديو ألمحت خلاله إلى أن الجندي الإسرائيلي الأسير، أورون شاؤول، ما يزال على قيد الحياة.

وبحسب الإذاعة فإن تقدما طرأ في الآونة الأخيرة على هذه القضية وأن الوزيرين آرييه درعي وموشيه كحلون اللذين يتوليان هذا الملف استعرضا أم المجلس تفاصيل هذا التقدم.

المصدر: وكالات

الملخص:
شدد المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر لشؤون السياسة والأمن "الكابينيت" سياسات التضييق التي يمارها بعدم إعادة جثامين الشهداء منفذي العمليات التابعين لحركة حماس، ودفنهم في "مقابر الأرقام".

شدد المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر لشؤون السياسة والأمن "الكابينيت" سياسات التضييق التي يمارها بعدم إعادة جثامين الشهداء منفذي العمليات التابعين لحركة حماس، ودفنهم في "مقابر الأرقام".

أخبار ذات صلة