توقف عمليات الإجلاء في حلب وتهديد باستهداف المدنيين

تاريخ النشر : أخر تحديث : 2017-03-28 22:23:51

توقف عمليات الإجلاء في حلب وتهديد باستهداف المدنيين

علقت ظهر الجمعة عمليات إجلاء المدنيين والمصابين التي كانت بدأت الخميس واستمرت خلال ساعات الليل وحتى صباح الجمعة، بحسب ما أكد ناشطون سوريون لقناة العربية. &nbsp

علقت ظهر الجمعة عمليات إجلاء المدنيين والمصابين التي كانت بدأت الخميس واستمرت خلال ساعات الليل وحتى صباح الجمعة، بحسب ما أكد ناشطون سوريون لقناة العربية.

 وقال مسؤول بمنظمة الصحة العالمية في حلب توقف عمليات الإجلاء، :" إنه تم ابلاغ المنظمة والصليب الأحمر والهلال الأحمر بضرورة مغادرة المنطقة مع الحافلات وعربات الإسعاف".

وحول أسباب توقف عمليات الإجلاء، أفادت مصادر مطلعة لقناة للعربية " أن جبهة فتح الشام وأحرار الشام منعتا إخراج 4000 شخص من بلدتي كفريا والفوعة، في حين هددت ميليشيات إيرانية باستهداف المدنيين ما لم يتم اخراج هؤلاء من البلدتين الشيعيتين".

من جهته، قال مسؤول في النظام السوري يشرف على الإجلاء، إنه تم تعليق عمليات الإجلاء من شرق حلب بسبب "عراقيل، ولعدم احترام المسلحين لشروط الاتفاق"، بحسب تعبيره.

في حين قالت قناة "الإخبارية" السورية أن مقاتلي حلب يريدون اصطحاب "أسرى" معهم، ما اعتبر انتهاكاً للاتفاق، أما التلفزيون السوري التابع للنظام فقال إن المقاتلين أطلقوا النار على منطقة معبر الراموسة.

إلى ذلك، نقلت وكالة رويترز عن شهود عيان قولهم، إنهم سمعوا دوي انفجارات في موقع وجود الحافلات في شرق حلب.



المصدر: العربية