معارك في سرت بين قوات الحكومة وداعش

أكدت مصادر صحافية أن معارك اندلعت في عدة جبهات في مدينة سرت (شمال ليبيا) بين قوات عملية البنيان المرصوص التابعة لحكومة الوفاق الوطني ومسلحي تنظيم الدولة الإسلامية.

أكدت مصادر صحافية أن معارك اندلعت في عدة جبهات في مدينة سرت (شمال ليبيا) بين قوات عملية البنيان المرصوص التابعة لحكومة الوفاق الوطني ومسلحي تنظيم الدولة الإسلامية.

وأعلنت قوات البنيان المرصوص، المدعومة من الأمم المتحدة، أنها تمكنت من استعادة السيطرة على ثلاثين منزلا في منطقة الجزيرة البحرية التي تحاصرها شمال شرقي المدينة.

ومن جهتها، ذكرت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية أن 67 عنصرا من مسلحي البنيان سقطوا بين قتيل وجريح خلال معارك جرت اليومين الماضيين.

وتواجه تلك القوات مقاومة شرسة من جانب مقاتلي التنظيم الذين يدافعون عن آخر شريط لهم على الأرض في سرت.

وتمكنت القوات الموالية لحكومة الوفاق -التي تتخذ من العاصمة طرابلس مقرا لها- منذ أن بدأت حملتها لاستعادة سرت في مايو/أيار الماضي  من السيطرة على معظم مباني المنطقة باستثناء عشرات المنازل القريبة من الواجهة البحرية لسرت على ساحل البحر الأبيض المتوسط.

ويقود قوات البنيان المرصوص مقاتلون من مدينة مصراتة (شمال غرب) وبدعم جوي من طائرات حربية أميركية.

وسيطر تنظيم الدولة الإسلامية على كامل سرت في بداية العام الماضي، وبسط وجوده على امتداد بلغ نحو 250 كيلومترا من الساحل الليبي.

وفي حال فقدانه سرت لن يكون للتنظيم سيطرة على أي منطقة في ليبيا، رغم أن بعض قادته فروا في مراحل القتال الأولى من هذه الحملة، ويخشى المسؤولون من أنهم ربما يشنون هجوما من جنوب وغرب المدينة.

وشنت الولايات المتحدة 420 ضربة جوية على الأقل منذ بداية حملتها الجوية ضد تنظيم الدولة الإسلامية بسرت في أول أغسطس/آب الماضي.

المصدر: الجزيرة نت

الملخص:

أكدت مصادر صحافية أن معارك اندلعت في عدة جبهات في مدينة سرت (شمال ليبيا) بين قوات عملية البنيان المرصوص التابعة لحكومة الوفاق الوطني ومسلحي تنظيم الدولة الإسلامية.

أخبار ذات صلة