بسبب "فرض الضرائب"

سلطة الطاقة بغزة تحذر من تجدد أزمة الكهرباء

تاريخ النشر : أخر تحديث : 2017-03-28 11:22:48

سلطة الطاقة بغزة تحذر من تجدد أزمة الكهرباء

أكدت سلطة الطاقة في قطاع غزة أن الدفعة الأولى من منحة الوقود القطرية والتركية استنفدت، مشيرة إلى أن الحكومة أعادت فرض كامل الضرائب على أسعار الوقود.

أكدت سلطة الطاقة في قطاع غزة أن الدفعة الأولى من منحة الوقود القطرية والتركية استنفدت، مشيرة إلى أن الحكومة أعادت فرض كامل الضرائب على أسعار الوقود.

وقالت سلطة الطاقة في بيان لها مساء الخميس، أنها سارعت لشراء وقود لضمان استمرار عمل محطة توليد الكهرباء في القطاع دون إعاقات حتى وصول الدفعة الثانية، "لكننا فوجئنا اليوم بإعادة فرض كامل الضرائب على أسعاره".

وأوضحت أن "الرد على طلب شراء الوقود جاء على لسان هيئة البترول في رام الله ليصل سعر الوقود إلى 5.4 شيكل لكل لتر أي أكثر من ثلاثة أضعاف السعر الأصلي".

وبيّنت أن ذلك "يعتبر سعرًا تعجيزيًا لا يمكننا من شراء الوقود ويُخالف بشكلٍ صريح التفاهمات التي رعتها الفصائل واللجنة الوطنية لأزمة الكهرباء بالإعفاء من الضرائب، وهو ما يعرّض المحطة للتوقف وتجدد الأزمة الخانقة للكهرباء في قطاع غزة خلال الأيام القليلة المقبلة".

وناشدت سلطة الطاقة الجهات المعنية والمسؤولة كافة بالتحرك العاجل والسريع وتلافي الدخول في أزمة جديدة، مطالبة بالإلغاء الكامل للضرائب على سعر الوقود، والجهات المانحة بسرعة توريد الدفعة التالية من منح الوقود.



المصدر: الوطنية