اشتباكات بين الحر والجيش السوري قرب الباب

ذكرت مصادر للمعارضة السورية، الخميس، أن اشتباكات اندلعت للمرة الأولى بين الجيش الحر والقوات الحكومية من خلال الرشاشات الثقيلة غربي مدينة الباب بريف حلب.

ذكرت مصادر للمعارضة السورية، الخميس، أن اشتباكات اندلعت للمرة الأولى بين الجيش الحر والقوات الحكومية من خلال الرشاشات الثقيلة غربي مدينة الباب بريف حلب.

وأوضحت المصادر أن الاشتباكات مستمرة بالأسلحة الثقيلة على جبهتي بلدات الغوز وأبو الزندين جنوب غربي مدينة الباب، والتي تبعد حوالي 4كم عن المدينة.

وأضافت أن المدفعية التركية استهدفت القوات الحكومية في محيط مدينة الباب، إذ تأتي الاشتباكات للمرة الأولى بين القوات الحكومية والجيش الحر ضمن غرفة علميات درع الفرات.

وأشارت المصادر إلى إصابة 4 عناصر من الجيش الحر وتدمير آليتين بعد استهدافها من قبل القوات الحكومية قرب مدينة الباب.

وذكرت مصادر عسكرية في الجيش الحر أن القوات الحكومية هاجمت رتلا عسكريا لفصائل درع الفرات كان متجها من قرية الزندين إلى مدينة الباب لمؤازرة فصائل الجيش الحر التي تقاتل تنظيم داعش داخل المدينة.

واندلعت بعدها اشتباكات بالأسلحة الثقيلة على جبهتي  بلدات الغوز وأبو الزندين جنوب غربي مدينة الباب، والتي تبعد حوالي 4 كم عن مدينة الباب، وأدت الاشتباكات لوقوع جرحى بين عناصر الجيش الحر، بالإضافة لإعطاب بعض آلياتهم العسكرية.

واتهمت فصائل الجيش الحر القوات الحكومية بمحاولة إعاقة تقدم فصائل الجيش الحر للسيطرة على مدينة الباب الخاضعة لتنظيم داعش.

المصدر: سكاي نيوز

الملخص:

ذكرت مصادر للمعارضة السورية، الخميس، أن اشتباكات اندلعت للمرة الأولى بين الجيش الحر والقوات الحكومية من خلال الرشاشات الثقيلة غربي مدينة الباب بريف حلب.

أخبار ذات صلة