الرئيس يشارك بحفل هيئة الإذاعة والتلفزيون بمناسبة انطلاقة الثورة

تاريخ النشر : أخر تحديث : 2017-03-29 13:52:51

الرئيس يشارك بحفل هيئة الإذاعة والتلفزيون بمناسبة انطلاقة الثورة

شارك الرئيس محمود عباس، مساء الخميس، في الحفل الفني السنوي للهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون؛ لمناسبة الذكرى الـ52 لانطلاقة الثورة الفلسطينية تحت شعار"2017 عام إنهاء الاحتلال"، وذلك على خشبة مسرح المقر العام لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في مدينة البيرة.

شارك الرئيس محمود عباس، مساء الخميس، في الحفل الفني السنوي للهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون؛ لمناسبة الذكرى الـ52 لانطلاقة الثورة الفلسطينية تحت شعار"2017 عام إنهاء الاحتلال"، وذلك على خشبة مسرح المقر العام لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في مدينة البيرة.

وكان في استقبال الرئيس على مدخل المقر العام للهلال الأحمر المشرف العام على الإعلام الرسمي أحمد عساف، وعدد من كبار الشخصيات الوطنية.

وبدأ الحفل بالسلام الوطني الفلسطيني والوقوف دقيقة حداد على شهداء فلسطين، علما بأنه يشارك في هذا الحفل نخبة من الفنانين في مقدمتهم أمير الغناء العربي هاني شاكر.

وعقب انتهاء السلام الوطني ألقى المشرف العام على الإعلام الرسمي، كلمة قال فيها: يصادف اليوم الذكرى الـ 15 لقيام الاحتلال بتفجير المقر القديم للإذاعة والتلفزيون، وسرقة محتوياته، وقتل عدد من الشهداء، ممن استشهدوا وهم يحاولون إيصال كلمة شعبنا.

وأضاف عساف: إسرائيل هذه الدولة التي تدعي بأنها ديمقراطية فجرت مقرا اعلاميا لإسكات الصوت الفلسطيني، ونحن هنا لنقول لإسرائيل ولكل العالم إن صوت شعبنا سيبقى صادحا في السماء لإيصال رسالة الشعب الفلسطيني لكل العالم.

وتابع: للثقافة والفن دور طليعي، فلها دور مباشر في توثيق تاريخ الثورة، والثقافة رافعة لتحقيق أهداف شعبنا، كما للفن دور مهم بتعزيز صمود شعبنا، ومن هنا اسمحوا لي بالترحيب بالفنان العربي القدير القادم من مصر هاني شاكر.

وقال عساف: كما يشارك في هذا الحفل نخبة من الفنانين الفلسطينيين من أجل إيصال رسالة للعالم بأن شعبنا قرر أن يصمد ويعيش على أرضه، ونحن ندرك أن أعداء شعبنا يفرحون عندما يشعرون بأن شعبنا يبكي.

وتابع: إن الثورة الفلسطينية، هي مسيرة طويلة وشاقة، وهناك كوكبة من الشهداء سقطوا للدفاع عن حقوق شعبنا، وعندما سعت إسرائيل أن تشطب الشعب الفلسطيني وأن تنسي العالم بأن هناك شيئا اسمه شعب فلسطين، جاء دور من أراد أن يعود هذا الشعب على الخارطة، وهنا نستذكر الشهيد أبو عمار ورفيق دربه الرئيس أبو مازن، والشهداء القادة في مقدمتهم الشهيدان أبو جهاد وأبو إياد، فهذه القيادة أعادت للشعب مكانته.

وأردف عساف: في هذه المناسبة لا بد أن نتحدث عن من أنشأ الثورة، وعمل على إيصال شعبنا إلى بر الأمان، ونقول لمن علمنا أن نسير في حقول الألغام دون أن تنفجر فينا، ونقول إلى من حقق الإنجازات الكبيرة، الذي علمنا أن نسير على نور الهدى والبصيرة، الرئيس محمود عباس" شكرا على حضورك هذه الليلة".

وعقب ذلك بدأت الحفل الفني بفقرة للفنانين شادي البوريني، وقاسم النجار.

وسبق ذلك أن قلد الرئيس عباس، الفنان العربي هاني شاكر، وسام الثقافة والعلوم والفنون "مستوى التألق".

ومنح سيادته الفنان شاكر، هذا الوسام تقديراً لمسيرته الثقافية والفنية الملتزمة في خدمة الثقافة العربية وفي القلب منها فلسطين، مستحقاً بذلك لقب "أمير الغناء العربي".



المصدر: وفا